التخطي إلى المحتوى الرئيسي

قصة الحجاج المغاربة المقبورين في قمار ولاية الودي جنوب الجزائر



 في سنة 1869كان يمر طريق للجمال غربا ويشق مدينة قمار مارا بالضبط على حوافها جنوبا خلف مدرسة رضا حوحو قيل أن حجاج المملكة المغربية انذاك من بين القوافل التي تمر للحج على هذا الطريق وكانت مدينة ڨمار من الاماكن المحببة في توقيف القافلة للمبيت والاستراحة من تعب الطريق واثناء الرجوع من اداء المناسك كان كرماء البلدة واهلها يهللون ويرحبون بتلك القوافل لبركة الحج والتمني في تأدية ذلك الركن الاسلامي المهم وقيل ان كان بالبلدة تاجرا كبيرا سافر كثيرا الى عدة مناطق وعدة بلدان و اسمه الحاج بغدادي فألتقى بحاج مغربي اثناء مبيته في ڨمار وقبل مغادرته وإكمال طريق الحج اوصاه الحاج البغدادي بإحضار أمانة موجودة لدى تاجر محله بالقرب من الحرم المكي شدت القافلة المغربية الرحال طريقها وبعد وصولها و تأدية الفرائض وبدعوات ان يتقبل الله منهم وكذا من الصلوات والتطهر بتلك الاماكن المقدسة ذهب أخيرا ذلك الحاج المغربي يبحث في المدينة المنورة عن هذا التاجر المقصود واعطاه العلامات والكلمات التي متفاهم عليها بين الحاج البغدادي والتاجر حتى يتأكد من صحة قوله وما إن تم البحث والعثور على أمانة الحاج البغدادي في مخزن المحل سلمه الامانة لكن الحاج المغربي طلب من التاجر ان يكتب له عن محتوى الامانة وعن صاحبها قائلا له: ربما يأتي اجلنا قبل وصول الامانة... لبى التاجر طلب الحاج المغربي وبعدها توجه للقافلة قبل فراق أخير عن بيت الله وقبر رسوله داعيا الله ان يتقبل منه وان لا يقطع شعور حلاوة وسعادة المسلم بعد تأديته فرائض الحج ..... وشدوا الطريق المقصودة وصلت القافلة الى البلدة وكانت القافلة في حالة مزرية برياح هبت في طريقهم بسببهم اضاعت القافلة اربعة حجاج وناقة وتحصر كثيرا الحاج البغدادي ودعا ربه الحاج البغدادي ان يتقبلهم من الشهداء ان كانوا اموات وان يعتق امانته لله من رقبة الحاج المقصود ......

وبعد تلك الحادثة بأشهر ذات يوم من صيف 1870 وبينما رعاة الابل والاغنام الذين هم من اهل البلدة يبحثون عن إبلهم في صحراء الشرقية وقبل وصولهم لمورد الماء عثروا على اربعة جثث يظهر من ملابسهم انهم فتكت بيهم مصاعب الصحراء وكانت بينهم ناقة نافقة ليست بالبعيد عنهم وبينما محتارون ويبحثون عن مايدل الى اي عرش او اي بلد ينتمون عثروا على امانة الحاج البغدادي والرسالة التي اختصرت وعللت حيرة الشباب....
تم احضارهم للبلد وتم دفنهم في مقبرة ڨمار وسلمت الامانة الى الحاج البغدادي في دهشة من ماترى عينيه .. بكاء الحاج البغدادي عن ما حصل متأثرا بيهم وعن وفاء الامانة وتكفل ببناء قبورهم وتطويق قبورهم بحيز من الجبس مزالت اطلال تلك القبور موجودة في المقبرة وموقع الدفن كما تظهره صورة خرائط الڨوڨل....
الرواية سمعتها عن إبنة الحاج البغدادي : فاطمة بنت الحاج بغدادي وأمها بنت ڨية بوردحة التي كانت تقيم في الباب الغربي مع اختها مباركة بغدادي رحمهما الله واكرم مثواهم بالجنة
رحم الله الحجاج المغاربة وجميع موتى المسلمين
الكاتب المجهول : فاتح السوفي الاقماري

تعليقات

إرسال تعليق

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

اتفاقية جديدة بين نفطال واتصالات الجزائر

أبرمت شركتا نفطال واتصالات الجزائر يوم الخميس 25 فيفري 2021 الجاري بمقر المديرية العامة لشركة نفطال اتفاقية لتوفير خدمة الاتصالات (الهاتف والإنترنت) مع امتيازات هامة لموظفي نفطال وجرت مراسم التوقيع بحضور المدير العام لشركة نفطال السيد كمال بن فريحة والمدير العام لمجموعة اتصالات الجزائر السيد كريم تريكي والرئيس التنفيذي لشركة اتصالات الجزائر السيد حسين حلوان بالإضافة إلى كبار المسؤولين من الشركتين. وفي كلمته الافتتاحية أعرب المدير العام لشركة نفطال السيد كمال بن فريحة عن رضاه التام عن هذه الاتفاقية مسلطًا الضوء على الثقة والعلاقة الجيدة التي تربط الشركتين لسنوات عديدة. من جانبه شكر رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة اتصالات الجزائر السيد حسين حلوان مسؤولي شركة نفطال على الثقة المتبادلة منوها الى التزام شركته تقديم خدمات ذات جودة عالية لعمال نفطال وتجدر الإشارة إلى أن الإمتيازات التي تقدمها شركة اتصالات الجزائر لموظفي شركة نفطال تتعلق بخدمات الاتصالات التالية: خدمات الإنترنت (ADSL & FIBER): الوصول إلى الإنترنت ADSL IDOOM. لسرعة أكبر من 4 ميغابت ، يكون اختبار الأهلية على

محاربي الشرق الاوسط وذويهم يطالبون بحقوقهم

صور وشاهادت خاصة بالمشاركين في حروب الشرق الاوسط  يطالب المجندين في الجيش الشعبي الوطني الذين شاركو في حروب الشرق الاوسط خلال 1967 و 1973 السلطات بالتكفل بمطالبهم والمتمثلة في الاعتراف بتضحياتهم خلال هاتين الحربين على غرار المجندين في الخدمة الوطنية الذين تم اعادة استدعائهم خلال العشرية السوداء وتعاني هاته الفئة من المحاربين التهميش والحرمان من ابسط الحقوق حيث تم حرمانهم حتى من الاوسمة والشهادات الشرفية التي أقرت في عهد الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة ولم ترى النور لحد الان هذا ويقوم أبناء المحاربين وذويهم بجهد كبير خاصة على منصات التواصل الاجتماعي لمطالبة السلطات بالتحرك وهذا بسبب كبر سن أبائهم وذويهم

التنصيب الرسمي لخلية التميز بنفطال

التنصيب الرسمي لخلية التميز بشركة نفطال "الاستماع والاستجابة والمشاركة" هكذا ردد السيد كمال بن فريحة المدير العام لشركة نفطال خلال التنصيب الرسمي لخلية التميز على مستوى المديرية العامة لشركة نفطال بالشراقة العبارات مستوحاة من مبادئ إدارة الجودة ومنظماتها حيث يتوقع أن تلعب خلية التميز دورا رئيسيا في التواصل التصاعدي والتنازلي الافقي على مستوى الشركة، من خلال تنفيذ آليات الاستماع والتدخل وتبادل الأفكار البناءة. في كلمته، أصر السيد بن فريحة على ضرورة الاستماع إلى مختلف شرائح العمال حيث حث المكلفين بخلية التمييز على ضرورة تعزيز التواصل التشاركي وبالتالي تعزيز الثقة بين الادارة والعمال من خلال تطبيق رؤى استراتيجية للنهوض بالشركة على أرض الواقع من جانبة أكد السيد جمال شردود المكلف بخلية التميز المدير المركزي للاتصالات والعلاقات العامة أن هاته المباردة ستكون بمثابة همزة وصل داخلية للشركة منوها الى أن المبادرة الجديدة للمدير العام ستشمل ثلاث هياكل وهي منتدى الاستماع ومنتدى الخبراء بالاضافة الى علبة الافكار الحالية التي سيتم اعادة تسميها وسيطلق عليها " فكرتي " اقراء ايظا اتف